رئيس مجلس الاعيان الاردني يعد سلسلة من الحوارت مع مختلف السياسات الاردنية


تستعد الخارطة السياسية الاردنية لتغييرات واسعة على كافة الصعد بعد ان بدأ رئيس مجلس الاعيان الاردني فيصل الفايز سلسلة من الحوارات مع مختلف القوى السياسية الاردنية من نواب واحزاب ونقابات وصحافة وشخصيات عشائرية من أجل الولوج إلى ايجاد حالة من التوافق الشعبي في المئوية الثانية للدولة الاردنية
ويقوم الفايز والذي يعتبر من الشخصيات التوافقية في المجتمع الاردني بالتقاط اشارة العاهل الاردني الملك عبدالله الثاني بن الحسين من اجل تطوير المنظومة السياسية والاصلاحية في الأردن والذي يعتبر واحة مستقرة في محيط ملتهب وبدا هذه الحوارات التي كما يبدو ستؤدي إلى انتاج قوانين سياسية واصلاحية ينادي بها الاردنيين الذين يرون ان بلادهم قفزت قفزات كبيرة وعظيمة خلال السنوات الماضية واصبحت انموذجا يحتذى في الاستقرار السياسي في المنطقة
ويبدو ان رئيس مجلس الاعيان الاردني فيصل الفايز بات يخطو خطوات كبيرة لتحقيق ما يصبو له الأردنيين