محكمة التمييز الاتحادية تصادق على احكام الاعدام الصادرة بحق المدانين بحادثة سبايكر


سومر نيوز // بغداد

صادقت محكمة التمييز الاتحادية، اليوم الاحد، على قرارات الاعدام الصادرة بحق المدانين بـ”جريمة شهداء سبايكر”.

وقال المتحدث باسم السلطة القضائية القاضي عبد الستار بيرقدار في بيان مقتضب تلقت،(سومر نيوز)، نسخة منه، إن “الهيئة الموسعة في محكمة التمييز الاتحادية نظرت في دعاوى المتهمين في جريمة شهداء سبايكر”، مبينا أن “الهيئة صادقت على قرارات الاعدام الصادرة من المحكمة الجنائية المركزية في بغداد”.

وكانت المحكمة الجنائية المركزية في العاصمة بغداد اصدرت في الـ(18 من شباط 2016)، احكاماً بإعدام 40 معتقلاً لإدانتهم بالمشاركة في تنفيذ جريمة سبايكر، فيما قرر الافراج عن سبعة آخرين لعدم كفاية الأدلة.

وطالب رئيس كتلة بدر النيابية قاسم الاعرجي في، (الاول من تموز 2016)، بتنفيذ جميع أحكام الإعدام بحق الإرهابيين الذين صدرت بحقهم أحكاماً قطعية، وفيما عد تأخير تنفيذ حكم الإعدام بحق منفذي حادثة سبايكر “إجحافاً كبيراً بحق الشهداء وعوائلهم”، أكد أن من يعترض على عقوبة الإعدام في العراق هدفه “تقوية الإرهاب ومنع استقرار البلد”.

فيما أعلن مجلس القضاء الأعلى، في (11 من تشرين الثاني 2015)، أن المحكمة المركزية أحالت 36 متهماً بجريمة سبايكر إلى محكمة الجنايات لغرض محاكمتهم.

وكانت السلطة القضائية الاتحادية أعلنت عن تشكيل هيئة تحقيقية للنظر بالجريمة المرتكبة في معسكر سبايكر ويكون مقرها في محكمة الجنايات المركزية لغرض التعمق في التحقيق والإحاطة بجميع جوانبه وتعجيل حسم الملف بأسرع وقت.

وأصدرت المحكمة الجنائية المركزية، يوم الأربعاء، (الثامن من تموز 2015) حكماً بإعدام 24 متهماً شنقاً لإدانتهم بحادثة سبايكر، فيما أفرجت عن أربعة آخرين لعدم ثبوت إدانتهم، بطلب من الادعاء العام.

وأعدم تنظيم (داعش)، في (الـ15 من حزيران 2014)، المئات من طلبة كلية القوة الجوية والمتطوعين للقوات المسلحة، في قاعدة (سبايكر)، شمالي تكريت.