العمليات المشتركة تنفي توقف المعارك وترفض تحديد موعد تحرير الموصل


سومر نيوز // بغداد

نفت قيادة العمليات المشتركة،يوم الثلاثاء، الأنباء التي تحدثت عن توقف العمليات العسكرية ضد تنظيم داعش، وفيما رفضت تحديد موعد معركة الموصل باعتبارها “معلومات عسكرية سرية”، عدت أن الحشد الشعبي جزء من المنظومة العسكرية ومشاركته في العمليات مرهون بقرار رئيس مجلس الوزراء.

وقال المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول في حديث إلى (سومر نيوز)، إن “الأنباء التي تحدثت عن توقف العمليات العسكرية في قواطع العمليات ضد تنظيم داعش غير صحيحة”، مؤكدا أن “العمليات مستمرة والتحضيرات جارية لاستكمال تحرير المدن المغتصبة، والأيام القادمة ستشهد عمليات تحرير واسعة”.

ورفض رسول، “تحديد موعد انطلاق عمليات تحرير الموصل والشرقاط، باعتبارها معلومات تتعلق بسرية العمليات العسكرية”، مشيرا الى أن “عمليات تحرير القيارة والشرقاط والموصل وباقي المناطق المغتصبة، ستنطلق قريبا”.

وأضاف المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة، أن “الحشد الشعبي هو جزء من المنظومة الأمنية العسكرية العراقية وترتبط بمكتب القائد العام للقوات المسلحة، والذي بدوره يمتلك قرار تحديد القطاعات المشاركة في عمليات التحرير”.