الامم المتحدة تتمنى “ابتعاد” مفوضية الانتخابات عن “التجاذبات السياسية”


سومر نيوز // بغداد

اكدت بعثة الامم المتحدة في العراق (يونامي)، اليوم الخميس، على ضرورة سير العملية السياسية العراقية بلا “عوائق” لتتمكن مفوضية الانتخابات من القيام بدورها، واشار الى ان الامم المتحدة ستقدم المساعدة الفنية للمفوضية “عند الحاجة”، وفيما اعربت عن تمنيها بـ”ابعاد” المفوضية عن “التجاذبات السياسية”، لفتت الى ان الشعب العراقي “تعلم من تجاربه السابقة ولاخيار امامه سوى الديمقراطية”.

وقال نائب رئيس بعثة الامم المتحدة في العراق جورجي بوستن في حديث الى (سومر نيوز)، إنه “وبحسب قناعتي في عمل المفوضية العليا للانتخابات فان من الضروري ان تكون هناك ضمانات للاستقرار السياسي”، مشددا على “ضرورة سير العملية السياسية بدون حدوث المزيد من العوائق حتى لا توثر على عمل المفوضية”.

واضاف بوستن أنه “حسب معلوماتي الميزانية العراقية تحتوي على فصل خاص بتمويل الانتخابات ومن دون شك فان الأمم المتحدة كالعادة تقدم مساعداتها الفنية للمفوضية عند اللزوم”، معربا عن تمنيه بـ”ابعاد مفوضية الانتخابات عن التجاذبات السياسية”.

وتابع بوستن “نريد ان يستمر هذا الدور البناء” ، مؤكدا عدم “خشيته على العملية الديمقراطية في العراق لان الشعب العراقي تعلم من تجاربه السابقة بأن لاخيار منطقي سوى الديمقراطية”.

واعرب بوستن عن اعتقاده بأن “التكاتف الاجتماعي مهم في سبيل دحر الارهاب”، مشيرا إلى “اننا نركز على المرحلة المقبلة وهي مرحلة البناء ومرحلة توحيد الصفوف ومن ثم الانتخابات المقبلة”.