رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي يستقبل جمعا من علماء الدين الوقفين الشيعي والسني ولجنة الأوقاف والشؤون الدينية البرلمانية


سومر نيوز // خاص

عقد رئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي اجتماعا ضم مجموعة كبيرة من علماء الدين والوقفين الشيعي والسني ولجنة الأوقاف والشؤون الدينية البرلمانية بمناسبة ذكرى معركة بدر التي تتزامن مع انتصارات تحرير الفلوجة. واكد سيادته ان العلماء عليهم مسؤولية كبيرة في توعية المواطنين اذ ان الفرصة سانحة الآن للتوحد ونبذ الطائفية والتعاون، وان تكون الدولة للجميع، مضيفا ان الثروة الحقيقية لنا تتمثل بالانسان الذي يجب ان يكون بناؤه صحيحا . وأشار السيد رئيس مجلس الوزراء الى ان النصر الذي تحقق في الفلوجة كان لجميع العراقيين وهناك من ساهم بالقتال ومن ساهم بالكلمة ومن ساهم بالتبرع، مقدما شكره لكل الابطال الذين قدموا التضحيات وحرروا الفلوجة من العصابات الارهابية. واكد سيادته وجود عمل مكثف لعودة النازحين وتشكيل لجان للتدقيق و التحقيق . بدوره تقدم الشيخ رئيس ديوان الوقف السني العلامة الدكتور عبد اللطيف الهميم بالتبريكات للمقاتلين الابطال وللشعب العراقي بمناسبة تحرير الفلوجة مؤكداً أن الدم العراقي امتزج بجميع أطيافه في صراع الحق ضد الباطل، وان العلم العراقي سيرتفع قريبا في الموصل كما ارتفع في الفلوجة .

اخبار عشوائية