حكومة بابل تحذر من غرق المحافظة بـ”القمامة”


سومر نيوز // بابل

 حذرت الحكومة المحلية في محافظة بابل، من غرق المحافظة  بـ”القمامة” بسبب عدم وجود أموال لدفع أجور عمال النظافة ،فيما حملت الحكومة الاتحادية المسؤولية.

وقال عضو مجلس بابل أحمد الغريباوي لـ”سومر نيوز”، ان “بابل تعاني من أزمة مالية حادة وهي لا تستطيع الآن دفع أجور عمال النظافة في المحافظة وعلى الحكومة الاتحادية صرف الأموال للمحافظة لكي تدفع أجور العمال”، مبينا ان “هناك حل لهذه الأزمة وهو اخذ أموال الجباية في الدوائر البلدية في بابل لدفع أجور العمال دون إرسالها إلى الحكومة الاتحادية”.

وأضاف الغريباوي ان”حكومة بابل لا تستطيع اخذ أموال الجباية إلا بأمر بغداد, فالصلاحيات المالية والمهمة لم تنقل بعد الحكومات المحلية”، محذرا من “غرق بابل بـ”القمامة” وانتشار الإمراض بسببها”.

وكانت محافظة بابل اعلنت، في (27 اذار 2016) عن ايقاف تنفيذ عشرة مشاريع قيد الانجاز في قطاع الكهرباء، عازيةً سبب ذلك الى عدم وجود أموالٍ كافية لانجاز تلك المشاريع