فتاح نصيف: مباراة اليوم سهلة لكنها محرجة للمنتخب العراقي


بغداد/ سومر نيوز :

ذكر حارس مرمى منتخب العراق السابق، والمدرب حاليا في قطر فتاح نصيف، ان مباراة اليوم بالنسبة للمنتخب العراقي امام نظيره التايلندي، سهلة بالقياسات العامة وحرجة في حسابات المجموعة.

وقال نصيف لـ”سومر نيوز”، “عندما اقول المباراة سهلة فأن كلامي نابع من مواقف سابقة حين يكون المنتخب العراقي في وضع حرج فانه دائما ما يختار التحدي للخروج من الازمة، اضافة الى ان امكانيات المنتخب العراقي لا يستهان بها قياسا بمنتخب تايلند”.

واضاف “وعندما اصف المباراة بالحرجة فأن استنتاجي نابع من حسابات على الورق حين وضع المنتخب العراقي نفسه بعنق الزجاجة في ظروف يفهمها الملاك التدريبي اكثر من المتابع عن بعد، لذا فان الحكم المسبق يكاد يكون ظلما على المنتخب وهو الاحوج للمساندة في المرحلة الحالية”.

ودعا نصيف الى “الدعاء للمنتخب العراقي الفوز في مباراة اليوم لتكون مفتاحا في الوقوف على رأس المجموعة. وثقتي عالية لا بل مطلقة بالمنتخب العراقي بانه سيقول كلمته في مباراة اليوم، وخطف النقاط الثلاثة للمباراة، وبهذا الوضع ستزول كل الضغوطات عليه والناتجة من الوضع الحالي وتسلسله في المجموعة”.

يشار الى ان الفوز على تايلند في مباراة اليوم، هو الخيار الوحيد للمنتخب العراقي، اذا ما اراد اكمال مسيرة التأهل للمرحلة المقبلة من التصفيات.