حسن جلال وعصابته (( حسين السجواني وعباس اسد )) يسرقون منتسبي وزارة الداخلية …..!


ماهي قصة ال 1600 دونم التي استولت عليها هذه العصابة داخل مطار بغداد الدولي ….؟!

الطغيان وعدم مخافة الله في مسؤولين هيئة الاستثمار الوطنية والذين اصبحو حيتان لا يشبع ولا يمل
نحن ضباط وزاره الداخليه استبشرنا خيراً في احالة قطعة ارض قرب مطار بغداد للاستثمار لغرض انشاء وحدات سكنية لنا
ولكن الرشاوى والفساد حطم احلامنا فقد قامت هيئة الاستثمار متمثلة بدائرة النافذة الواحدة مديرها سعد جميل هويدي ببيع الفرصة الاستثمارية للسيد الحاج عباس اسد واحيلت له مقابل مبلغ مليون دولار مناصفة بين سعد جميل هويدي وكاكا سالار
ورغم تقديم اكثر من شركة على الاعلان الا ان (( سعد وسالار )) مقابل الدولارات تم اختيار حجي عباس اسد وشركته وكانت اعلى الاسعار وتم اهمال جميع العطاءات المقدمة من قبل الشركات الاخرى وتم منحه الاجازة على حساب ارزاقنا و عوائلنا
نطالب سيادتكم ونقسم عليكم القرآن ان تنصفونا وتحققوا بالموضوع ويتم طلب كافه الاوليات والعطاءات المقدمة من الشركات ومعرفه اسباب اختيار هذه الشركة المبالغ باسعارها والتي لا تخاف الله
والتحقيق مع سعد جميل هويدي المرتشي الاول وكاكا سالار ومبلغ المليون دولار الذي تم دفعه لهم

زين حسن جلال وحسين السجواني شنو قصتهم بالمشروع المذكور….هذا ماسنعرفه في منشورات ومواضيع اخرى