هذه هي خسائر العراق من النفط يومياً بسبب “داعش”


سومر نيوز: بغداد
بعد أن فرض تنظيم “داعش” العام الماضي سيطرته على مدن عدة في محافظات نينوى والانبار وصلاح الدين، تضرر قطاع النفط في العراق بشكل كبير بسبب ما يقوم به التنظيم من عمليات تفجير لاسيما قرب حقول النفط.

وفي هذا الصدد، قدرت وزارة النفط العراقية الخسائر اليومية جراء سيطرة تنظيم “داعش” على عدد من حقول النفط في البلاد بما يصل إلى 400 ألف برميل يومياً.

وتؤكد الوزارة في بيان صحافي، أن التنظيم “يدمر شركات النفط العراقية وخطوط الأنابيب، ما تسبب بأضرار تقدر بمليارات الدولارات، ويخسر العراق ما بين 300 إلى 400 ألف برميل يومياً بسبب أعمال التنظيم”، مشيرة الى أن “التنظيم لم يتمكن من تطوير حقول النفط في محافظة نينوى نظراً لافتقاره للخبرات التقنية المطلوبة”.

وتمكنت القوات العراقية خلال الأشهر القليلة الماضية من استعادة السيطرة على العديد من المناطق من سيطرة “داعش” لاسيما تلك التي تضم العديد من حقول النفط.

ومن الجدير بالذكر أن وكالة “أسوشيتد برس” الاميركية ذكرت في تقرير لها صدر مؤخراً، أن تنظيم “داعش” يجني من بيع النفط من حقول الخام التي يسيطر عليها في سوريا والعراق نحو 50 مليون دولار شهرياً، اذ يحصل التنظيم على ما بين 10 و20 ألف برميل يومياً من حقول النفط في العراق، وعلى نحو 30 ألف برميل يومياً من سوريا، وفي حال حرمان التنظيم من عوائد النفط سيشكل ذلك ضربة موجعة له.