محطة الفضاء الدولية مليئة بالجراثيم


سومر نيوز: متابعة

حذرت وكالة الفضاء الأميركية “ناسا” من أن محطة الفضاء الدولية مليئة بالجراثيم، بعد أن باتت المحطة أرضا خصبة لنمو وتكاثر العديد من البكتيريا الحميدة المنتشرة على الأرض حاليا.

وأظهرت دراسة حديثة أن محطة الفضاء الدولية تعج بالجراثيم التي قد تكون معدية، الأمر الذي يتطلب اتباع إجراءات أكثر صرامة في ما يتعلق بالنظافة داخلها، للحفاظ على سلامة الرواد، وكذلك كوب الأرض.

ويعزو العلماء تكاثر الجراثيم داخل المحطة –التي تدور على ارتفاع 248 ميلا فوق الأرض- إلى البيئة الفريدة داخلها مع وجود جاذبية قليلة، وإشعاع فضائي، وكذلك ثاني أكسيد الكربون بنسبة مرتفعة، بالإضافة إلى الوجود البشري داخل المحطة منذ 15 عاما تقريبا.

وقد أظهر تحليل جزيئات غبار تم جمعها من المحطة، وجود نوع من البكتيريا المرتبطة بجلد الإنسان، وهي تشكل النسبة الأكبر ضمن مجموعة أخرى من الميكروبات التي عثر عليها في محطة الفضاء الدولية.

وأشار التحليل إلى وجود مجموعتين من البكتريا المسببة للأمراض البكتيرية في الغبار الذي تم تحليله، والتي تؤدي بدورها إلى التهابات.

لكن الدراسة لم تحدد بوضوح خطورة هذه الجراثيم في الأماكن المغلقة، أو نقل العدوى بين رواد الفضاء.