هذا العراق وهكذا نريده ان يكون شامخاً لا ذليلاً استقبال رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي بهذا الشكل المهاب مؤشر كبير على ان العراق عاد وأخذ دوره الحقيقي في الساحة الإقليمية والدولية .