حزب الحل يثمن أستجابة قيادة عمليات بغداد ويكشف بالفديو أقتحام قواتها لمقره في الأعظمية .


https://youtu.be/6S_3EVhsUns


ثمن الأمين العام لحزب الحل ( النائب محمد الكربولي ) سرعة أستجابة قيادة عمليات بغداد بقيادة الفريق الركن ( جليل الربيعي) لمطالبة حزب الحل بالكشف عن أسباب أقتحام وتفتيش مقر الحزب في مدينة الاعظمية .

وأكد النائب الكربولي ؛ نقدر ما جاء بنص ( اعلام قيادة عمليات بغداد ) حول ملابسات أقتحام مقر الحزب في الأعظمية ، مؤكدين للسيد القائد وهيئة ركنه أن كاميرات مراقبة المقر قد سجلت دخول وتفتيش القوة الى داخل مقر الحزب وهو ما يدحض تأكيد نص أعلام قيادة عمليات بغداد الذي أشار في بيانه « ان القوات لم تدخل الى الدار بأي شكل من الأشكال » .

وتساءل النائب محمد الكربولي ؛ هل من المقبول لقيادتكم أن يقود قوة الأقتحام والتفتيش ضابط بقيافة مخجلة وهو ينتعل « النعال » ولايرتدي البيرية العسكرية ولا يمت للضبط العسكري بأي علاقة ، وهو ما يثير الشكوك في مرجعية القوة وأنتسابها ويزيد من التردد في التعامل معها ، ويجعلنا ننتقد الضباط الدمج وأساءاتهم للمؤسسة العسكرية .

النائب
محمد الكربولي
الامين العام لحزب الحل
عضو لجنة الأمن والدفاع
17 آذار 2019