تفاصيل زيارة وفد محافظة الانبار لاميركا.. اهانة واستهزاء واستصغار


سومر نيوز/ بغداد

كشف احد مسؤولي محافظة الانبار الذي رافق وفد المحافظة الى اميركا في الـ 17 من كانون الثاني الماضي، والتي استمرت لعدة ايام.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه، لـ سومر نيوز، ان “الوفد تم استقباله من موظفين صغار في الادارة الاميركية”، مشيرا الى انه “بعد اسبوع من التوسلات والتوسط لذا هذا وذاك، استقبلهم نائب الرئيس الاميركي جو بايدن، بشرط ان لا يتعدى زمن الاجتماع 16 دقيقة وان لا يتحدثوا عن الأقليم”.

واكد ان “الاجتماع تم بعد سؤالهم (من أنتم ومن تمثلون)”، مشيرا الى ان “الجانب الاميركي وجه سؤال محرج جدا لمحافظ الانبار صهيب الراوي وهو (كيف أصبحت محافظاً للأنبار)، فاجابهم (تم انتخابي من قبل مجلس محافظة الانبار)، الامر الذي دفع بالطرف الامول وهو الجانب الاميركي الى الضحك عن هذا الجواب”.

وتابع ان “الجانب الاميركي وجه سؤالا الى الرواي (كم أعطيت لكل عضو لينتخبك محافظا للانبار”، لافتا الى ان “وجه صهيب الرواي احمر وتلعثم ولم يرد”.

وبين ان “أحد أعضاء مكتب بايدن قال للراوي (أنت لم تقم بتسليمهم المبالغ لكن حسب اتفاقك مع جمال الكربولي ومحمد عليان تم انتخابك محافظا”، موضحا ان “الرواي حاول الرد على ذلك الا ان احمد ابو ريشة منعه من ذلك”.

واشار الى ان “احد اعضاء مكتب بايدن أستطرد قائلاً للراوي، (هل تتصور أن جمال كربولي سيفي بوعده ويوزع مفردات البطاقة التموينية صالحة للأستخدام البشري)، وهل البيوت التي أتفقت على شرائها من محمد عليان تساوي مبلغ (76) مليون دولار من خزينة شعبك المهجر ومحافظتك المهدمة؟).

وذكر المسؤول الانباري انه “بعد الانتهاء من الحديث مع صهيب الرواي، أكمل عضو المكتب الاميركي مع صباح كرحوت، وقال له (كم كنت تقبض يومياً عندما كنت سائق لآلة ثقيلة؟), أعتقد أن عملك في مجلس المحافظة كرئيس, أفضل من حيث المورد الذي كنت تتقاضه, بالإضافة الى هندامك اللطيف بالمقارنة بهندام سائق لالة كبيرة وثقيلة, لان مشاكلها كبيرة وحتى تبديل زيتها مزعج”.

اخبار عشوائية