حزب الجماهير الوطنية : نترفع عن الرد


يترفع حزب الجماهير الوطنية
بزعامةالنائب الدكتور أحمد عبدالله عبد الجبوري
عن الرد على تخرصات مثنى عبد الصمد التي تفوح منها روائح الفتنة المجتمعية و اثارة النعرات الطائفية التي تناسب فقط مقاساته المعكزة بالولادة لأنه تعود المقامرة بكل شيء حتى في محنة الوطن ضد الارهاب التي كان يمني النفس بما هو عكس موقف الشرفاء الذين انتخوا للدفاع عن سيادة الوطن لذلك يزعم ما لا يليق بمقامه فهو هجين على تقاليد و قيم آهلنا في سامراء الذين يعرفون أكثر من غيرهم الخبيث من الطيب
ان قيادة حزب الجماهير الوطنية لا تستغرب ما يصدر عن هذا الشخص في محاولاته تقمص أدوار لا تناسب ماضيه وحاضره الموبوء بكل شيء و في مقدمتها التفنن في استهداف السلم المجتمعي ارضاءا لمفاهيم تربى عليها في توقيتات زمنية مشوهة في كل شيء أساسها السحت الحرام فلا هو مؤتمن ولا صاحب موقف الا في الفساد بتفاصيله التي يعرفها أبناء سامراء الكرام قبل غيرهم
و لان مثنى ركب موجة السياسة بالوقت الضائع فانه يجهل لضعف مداركه العقلية و عقده النفسية قواعد العمل السياسي و الانتخابي التي تعتمد حق الأغلبية في تصحيح المسارات بثوابت المواطنة لا بتتفيذ املاءات الغير، فانتخابات مجلس محافظة صلاح الدين بعيدة عن النهج المناطقي أو العشائري كما تم تلقين هذا الشخص بجلسة ايحاءات أو تنويم مخابراتي لا تخوض قيادة حزب الجماهير بتفاصيلها احتراما للثوابت الوطنية و المجتمعية عرفانا منها ببراءة آهلنا في سامراء من أوهام مثنى التي سيندم على ترديدها بصوت مرتجف مثل شخصيته المهزوزة بعقده المتداخلة كحوت للفساد لا كرجل موقف فالذي يبيع السلم المجتمعي و حرية الكلمة بدراهم معدودات مكانه غياهب الجب لا المشروع الوطني الواضح المعالم و النوايا المخلصة للبلاد و العباد وصدق رب العزة بقوله ” اذا جاءكم فاسق بنبأ فتبينوا أن تصيبوا قوما بجهالة فتصبحوا على ما فعلتم نادمين ” صدق الله العظيم ..والله من وراء القصد

المكتب_الاعلامي