مفوض شرطة يتحول إلى ضابط برتبة ملازم ثم مدير عام لدائرة الإصلاح في العراق ……!!


دائرة الاصلاح العراقية الى الهاوية مرة أخرى……!!

دائرة الاصلاح من اهم الدوائر التابعة الى وزارة العدل وهي المسؤولة عن جميع السجون في العراق من السليمانيه الى البصرة فمن هو مديرها العام….؟!
اسماعيل كاطع ….هو مفوض شرطة كان موظف في سجن العمارة
لم يستلم اي منصب سابق حتى لو مسؤول شعبة
كيف تم تكليفه بمنصب مدير عام ؟!
ماهو الصراع داخل الدائرة ؟
الطرف الاول :
طرف يمثل سيد صالح /شركة اطعام كفاح
سيد عقيل / شركة اطعام كفاح
كفاح / شركة اطعام
مشتاق شركة اطعام
الطرف الثاني :
صاحب شركات الاطعام المعروف منذُ 2005
تغير مدراء عامين خلال الاشهر السابق اكثر من مره
رائد جادر
2/سعد وناس
3/حميد سلطان /
4/اسماعيل كاطع /
( مشتاق اطعام العمارة )
ماهو مضمون الصراع ؟
1/ عقود الاطعام
2/ لجنة المشتريات
3/ لجنة التصليح
عقود الاطعام : هو اطعام السجناء في وزارة العدل والداخلية والدفاع البالغ عددهم 65 الف او اكثر سجين تقريباً ….!
يكون الدعوة الى شركات مباشرة وليس مناقصة
سعر اطعام النزيل الواحد تقريبا 9 الف دينار
الفعلي لاطعام النزيل في اليوم الواحد 3 الف دينار او اقل الفائدة من كل نزيل 6 الف دينار
6000* 65000 = 390 مليون في اليوم الواحد
390 * 30 يوم = 11.700 احد عشر مليار وسبعتمائة مليون
طبعاً هذا اذا كان العدد حقيقي
وماهو العدد الغير الحقيقي ؟
العدد الغير حقيقي هو في السجن مثلاً 1000 سجين يكتب في السجن 5000
مثل ماصار في عقد اطعام الموصل 4 الاف سجين حقيقي العقد تم على 45 الف سجين وهمي وشكلت لجنة وطبعاً كالعادة تم غلق الموضوع
لجنة المشتريات : هي المسؤولة عن جهيز الدائرة في المواد الثابته وغير ثابتة
تشكل لجنة حسب لمن تابع المدير عام
عملها هي داخل واخراج المواد المستهلكه وهاي العملية فقط على الورق لا ادخل ولا اخراج
وطبعاً هذا العمليات يومياً وارقام خياليه
لجنة التصليح : هي المسؤوله عن صيانة البنية وايجار الاليات والمواد الثقيلة
يتم التعاقد على مشاريع وهميه وانجازات عمل وهميه وايجار الاليات غير موجود كذلك البانزين وكاز وتصليح الاليات والموالدات
اسماعيل كاطع المدير العام الحالي
….سابقاً كان مفوض بشرطة وموظف بسيط لم يتسلم سوى شهر مدير سجن العمارة تم تكليفه باخطر منصب
كلف اسماعيل كاطع وهو من طرف مشتاق صاحب شركة اطعام الجنوب والعمارة كونه صديق وكذلك رجل مطيع لتمرير الصرف وكذلك اسماعيل وقع على صكوك بدون رصيد الى مشتاق صاحب شركة لضمان الاطاعه
خلال الفترة السابقه اثبت اسماعيل ولائة وفساده
1/ جمع فريق عمل من الفاسدين المطيعين امثال رعد علي مدير القانونيه و حميد سلطان معاون مدير عام الاداري وخلود مدير الموارد البشرية
2/ تغير جميع الملاكات والمدراء مقابل مبالغ ماليه
3/ اطلاق سراح سجناء مقابل مبالغ ماليه
4/ نقل السجناء بين السجون مقابل مبالغ ماليه وحسب التصفيه مع الخصومات واختفاء السجناء
كل هذا موجود في كتب رسمية
5/ تهريب سجناء بحجة الوفاة السجين بطريقه مهنيه جداً وبدون اثار في كتب رسمية
6/ نقل الموظفين والحراس مقابل مبالغ ماليه
7/ تمرير كل صكوك الصرف الى مشتاق وهميه وحقيقيه

الكل يعلم بكل هذه التفاصيل والعذر أن اسماعيل مكلف من قبل رئيس الوزراء ولايمكن تغييره …..!!

احمد كاوه … موظف سابق في دائرة الاصلاح
احمد يرتب كل الامور في دائرة الاصلاح
وصديق مشتاق صاحب شركات الاطعام او صديق مالي كل الموضيع تتم من خلال مدير المكتب

كل هذا موجود في وثائق رسمية لكن قانونية لا يمكن التشكيك فيها ….!