كتب المعلم (٢ + ٢ = ٣)


بقلم: طائر الجنوب

دخل معلم الرياضيات قاعة الدرس، وكتب على السبورة:
٢+٢= ٣
٢+٣= ٥
٢+٤= ٦
٢+٥= ٧
٢+٦= ٨
٢+٧= ٩
فضحك التلاميذ كلهم بسبب الخطأ، الذي ارتكبه معلمهم في المعادلة الأولى.
قال لهم المعلم: خطأ واحد فقط اثار انتباهكم، وجعلكم تتجاهلون كل الخطوات الصحيحة التي كانت مكتوبة أمام أعينكم على السبورة.
هكذا يتحدث معظم الناس في العراق عن أخطاء الآخرين وهفواتهم، وهكذا ينشرون أخبار عثراتهم وكبواتهم، حتى لو كانت غير مقصودة، لكنهم لم ولن ينتبهوا لخطواتهم الصحيحة وإنجازاتهم الملموسة، خصوصا بعدما تحول التسقيط بينهم الى هواية يمارسونها كل يوم على صفحات التواصل الاجتماعي. . .
من منا لا يذنب ؟، ومن منا لم يخطئ ؟‏..‏ ولكن البعض يكون عونا للشيطان علي المخطيء‏..‏ وذلك بفضح أمره، وهتك ستره، وتمزيق عرضه، والتشهير به، والحديث مع الناس عن معصيته‏..‏ فالبعض يتخذ من أخطاء الناس نوعا من اللهو والتسلية، وإضحاك الآخرين، فلا يطيب لهم الحديث إلا بذكر عيوب الناس، وتلفيق الاتهامات إليهم، ولا يبالون بما يقولون‏.
ولله في خلقه شؤون