د.كاظم العقابي رئيس هيأة المنافذ يبحث مع محافظ واعضاء مجلس ديالى سبل التعاون المشترك .


التقى الدكتور كاظم العقابي رئيس هيأة المنافذ الحدودية محافظ ديالى مثنى التميمي حيث تم عقد أجتماع بحضور رئيس واعضاء المجلس ومدير الشرطة وعدد من المسؤولين في المحافظة.

وتباحث الطرفان التعاون المشترك بين الحكومة المحلية للمحافظة وهيأة المنافذ الحدودية لغرض تقديم أفضل الخدمات لمنفذي المنذرية ومندلي ضمن المحافظة والطرق الواصلة اليه.

وقدم رئيس الهيأة شرحاً مفصلاً عن قانون هيأة المنافذ الحدودية رقم 30 لسنة 2016 والخاصة بتنظيم العمل في المنافذ البحرية والبرية والجوية ودور الهيأة الرقابي والاشرافي .

مؤكداً على ضرورة تعزيز المحافظة بالموارد البشرية في سبل تعزيز وحماية المنفذ الواقع ضمن المحافظة وتم عرض ابرز التحديات التي واجهت الهيأة من تاريخ تاسيسها ولغاية الان والاجراءات التي اتخذتها الهيأة لمواجهة هذه التحديات وضرورة التعاون والتنسيق المشترك بين هيأة المنافذ والمحافظة والدوائر العاملة في المنفذ مشدداً على منع اي دخول الجماعات المسلحة والعجلات مالم يتم منحهم موافقة امنية وتسليم اسلحتهم .

واكد العقابي “ان هذه التحديات لا يمكن مواجهتها من قبل مؤسسه واحدة بل تتطلب جهود كافة مؤسسات الدولة” وخاصة فيما يتعلق بمكافحة الفساد الاداري والمالي وفرض مبدء سيادة القانون وأفشال كافة التحديات الامنية والضرب بيد من حديد على كل من يحاول العبث بأمن المنفذ، داعياً الى نصب سيطرتين قبل وبعد المنفذ لمنع دخول الجماعات المسلحة .

وأضاف تم تخصيص ‎%‎50 من ايرادات المنفذ للمحافظة تخصص منها لغرض ادامة وصيانة المقتربات الخاصة بالمنفذ كما أشار الى طرح موضوع استثمار المنفذ في هيئة الاسثمار من خلاله يتم تهيئة الطرق وساحات الكشف ونصب الموازين الجسريه وكذلك ايصال الكهرباء والماء .

وبدوره أكد التميمي على تعاون المحافظة مع الهيأة من خلال رفدها بكوادر مدنية تغطي الفراغ الحاصل في المنافذ، كما ابدى استعداد على التنسيق بين القيادات الامنية في المحافظة وهيأة المنافذ لغرض تعزيز الامن في المنفذين ومتع اي مظاهر مسلحة تحاول المس بأمن المنفذين ومن جانبه ابدى المحافظ موافقته لمتطلبات السيد رئيس الهيأة .

وفي ختام اللقاء وضمن الجولات الميدانية المستمرة والتفقدية قام السيد رئيس هيأة بجولة وزيارة ميدانية لمنفذ مندلي ولقائه بمدير وضباط المنفذ وممثلي الدوائر العاملة ومجموعة من المواطنين ووكلاء الاخراج الكمرگي هناك لغاية ساعة متأخره من اليوم وتم والاستماع لشرح مفصل لعمل المنفذ والتحديات والمشاكل التي تواجههم مؤكدا على تقديم افضل الخدمات للمستورد والمواطن وتأمين دخول البضائع بأنسيابية مشدداً على ضرورة تكاتف وتظافر جهود الجميع لضمان امن المستهلك ومنع العبث بأمنه الغذائي وحماية المنفذ بكافة مفاصلة كما تم التطرق الى موضوع سكن خارج المخلصين خارج المنفذ من خلال توفير سكن خاص بهم واعتماد الموافقات الاصولية في عملهم.

إعلام هيأة المنافذ الحدودية

25 -كانون الأول- 2018