فاضل الشويلي محافظ بغداد الجديد ظهر انه سوابق خط ونخلة وفسفورة كونه قام باغتصاب فتاة في منطقة البلديات ومن ثم اختطاف اخيها……!!

كشفت مصادر خاصة أن فاضل الشويلي تبين أنه أحد أفراد ميليشيا جيش المهدي قام باغتصاب فتاة في منطقة البلديات سنة 2005 إبان حكم ابراهيم الجعفري ومن ثم اختطف شقيقها بعد أن كشفوا جريمته وقدموا دعوة ضده….!!

وجرت جلسة غير شرعية قادها بعض المشمولين باجراءات المساءلة والعدالة وبعض الارهابيين من الذين تسلقوا إلى سلم السلطة عن طريق انتخابات مجالس المحافظات في طريقة تشبه عصابات الكابوي في اسناد الباطل.

هذا يعني يتوجب على أهالي بغداد الخروج منها إلى مدن أخرى بعد أن أصبح محافظهم من أرباب السوابق المخلة بالشرف (( الاغتصاب ))….!!
واريد اشرد بيك…….!!