بالوثيقة….النائب محمد الكربولي يكشف : تعيين “المتقاعد” فلاح العامري كمستشار بوزارة النفط واحتساب فترة ابتعاده عن الخدمة كأجازة……. ! ومصادر أخرى تكشف ثروة العجوز الفاسد فلاح العامري التي تقدر بمايقارب 700 مليون دولار دفع منها 50 مليون دولار من اجل عودته بمنصب مستشار لوزير النفط ……!!


كشف النائب محمد الكربولي ، عن اصدار وزير النفط ثامر الغضبان قراراً بتعيين موظف “متقاعد” كمستشار بوزارة النفط واحتساب فترة ابتعاده عن الخدمة كأجازة …..!!

وقال الكربولي في تغريده على حسابه في “تويتر”، “عندما تكون موظفاً وتحال الى التقاعد لبلوغ السن القانوني، ويأتي وزير ليعيدك الى الوظيفة بعد تسعة أشهر وبدرجة (مستشار) ويتم احتساب فترة تقاعدك، على انها إجازة اعتيادية، وتصرف لك جميع الرواتب المتراكمة، بينما يحرف آلاف الخريجين من التعيين،فهذا دليل على أنك ( في إشارة الى وزير النفط ثامر الغضبان) عثرت على مصباح علاء الدين السحري”…..!!

وبحسب الوثيقة التي نشرها الكربولي، فأن “وزير النفط ثامر الغضبان، قرر الغاء الامر الوزاري المتضمن إحالة فلاح جاسم العامري الى التقاعد، وتكليفه بمهام منصب مستشار الوزارة، فيما تكون الفترة من تاريخ احالته الى التقاعد ولغاية تاريخ مباشرته إجازة اعتيادية حسب الرصيد المتوفر لديه”….!!

ترى ماصايرة ولادايرة

من جانب آخر……كشفت مصادر أخرى ان ثروة مدير شركة سومو النفطية السابق المستشار الحالي لوزير النفط الحرامي فلاح جاسم العامري ….تقدر بمايقارب من 700  مليون دولار دفع منها العامري 50 مليون دولار من اجل اعادته بأمر من مكتب رئيس الوزراء الحالي عادل عبدالمهدي

واضافت المصادر ان ثروة مدير شركة سومو النفطية السابق والمستشار الحالي لوزير النفط الذي الغى تقاعده وعاد بصفقة الحرامي فلاح جاسم العامري ،واكدت المصادر ان ثروته وصلت الى 694 مليون دولار….!!

وأشارت ان هذا الرقم هو ترجمة لما يملكه من عقارات وفلل وشاليهات وارصدة في عدد من الدول .مدير عام شركة تسويق النفط (( سومو )) السابق والمستشار الحابي يحظى بدعم كبير من بعض الشخصيات داخل الاحزاب الاسلامية الفاسدة …! والشعب كاتله الضييم؟؟؟

ونحن نقول والله ثم والله الرقم ليس هو الصحيح….بل أكثر من ذلك ….!!

وأكدت تلك المصادر ان عودة العامري بهذه الطريقة تشكل فضيحة بسعر 50 مليون دولار إذ ان ان ثمن عودة الفاسد العجوز فلاح العامري مرة أخرى إلى وزارة النفط كانت بصفقة سعرها 50 مليون دولار أمريكي عدا ونقدا……دفعت مابين مكتب رئيس الوزراء الحالي عادل عبدالمهدي وما بين وزير النفط الغضبان ….!

وتساءلت المصادر

هل يعلم اعضاء البرلمان العراقي ان العجوز فلاح العامري اعيد بمنصب مستشار الوزير والغي التقاعد له واحتسبت فترة الانقطاع اجازة له بكافة الرواتب والامتيازات…..؟!

المايصدك هذا الكتاب خلي يقراه…..!!