كتاب يثبت ان سحب قوات الحشد من بعض المدن كان سياسيا والعبادي يرفض إقحام الحشد في التوافقات والتنازلات السياسية ……!!


بغداد/سومر نيوز

كشف مصدر مسؤول عن صدور كتاب من القائد العام للقوات المسلحة الدكتور حيدر العبادي بالغاء كتابين صادرين عن متنفذين في الحشد الشعبي الاول يتعلق بالغاء محاور عمليات غرب نينوى وشرق نينوى وبيجي ونقل اللواء المتواجد في سنجار وكذلك كتاب اخر يتضمن اخراج مقرات الالوية من المدن حيث تم التوجيه من قبل العبادي بالغاء هذين الكتابين والالتزام بالتوجيهات والتعليمات التي تقضي بعدم تسييس هيئة الحشد الشعبي .

وذكر المصدر ان انسحاب الحشد من نينوى لم يتم بالتنسيق مع قيادة العمليات المشتركة ولا موافقة القائد العام للقوات المسلحة وبالتالي فان الانسحاب يخلق فراغا امنيا خطيرا يستفيد منه الارهاب خلال هذه الفترة الحرجة .

واضاف انه من خلال تفاوض كتلة الفتح مع الكرد فان مسعود برزاني طالب بسحب الحشد من سنجار والمناطق الاخرى ليعيد سيطرته على المناطق المتنازع عليها .

واوضح المصدر كذلك فانه من خلال تفاوض الفتح مع بعض التحالفات السياسية (( العرب السنة )) فانه طلب منهم اخراج الحشد من المدن ولهذا صدر الكتاب اعلاه الان مع العلم كانت هناك توجهات منذ فترة طويلة باخراج الجيش والحشد من المدن وابقائهم خارجها لمنع اي احتكاك سلبي مع المواطنين ولكن قيادة الحشد لم تنفذ ذلك الا الان استجابة لمطالب سياسية تضر بالامن والحشد .

واشار المصدر الى ان بعض المسؤولين في الحشد يريدون ابعاد الحشد عن المرجعية ودفعه لان يكون تحت سيطرة كتل السياسية ولذا للاسف يريدون قطع علاقته بالعتبات المقدسة حسب ما ورد في كتابهم .