مناشدات الى مقام المرجعية العليا في النجف الاشرف حفظها الله ورعاها من عدد كبير من المواطنين بسبب بعض المقربين من الشيخ الكربلائي


شكا العديد من المواطنين الى الله ومن ثم يرفعون شكواهم الى مقام المرجعية الدينية العليا وذلك بسبب كون الذين يقومون بالتجاوز على حقوقهم وهم كل من توفيق ادريس وَعَبَد الواحد البير الذين يعتبرون من المقربين للشيخ عبد المهدي الكربلائي ممثل المرجعية العليا المقدسة في كربلاء
وأشار عدد من المواطنين في شكواهم قيام المذكورين اعلاه بالأستيلاء على أراضيهم من خلال موقعهم وقربهم من الشيخ الكربلائي وكذلك بسبب الحصول على كتب من الدوائر الحكومية التي تمكنهم من الاستيلاء على أراضي الناس البسطاء بعد الضغط على تلك الدوائر و المواطنين لاحول لهم ولاقوة فالتجأ هؤلاء المساكين المشتكى الى الله والمرجعية العليا المقدسة لتخليصهم من هؤلاء الذين لايخافون الله ولايردعهم قانون ولاضمير.