الجبوري يدعو خلال أجتماع أمني رفيع لمزيد من الحيطة والحذر خلال الفترة المقبلة


دعا رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، الاحد، إلى مزيد من الحيطة والحذر خلال المرحلة المقبلة وتفويت الفرصة على الارهاب، مشيرا إلى ضرورة الشروع بمرحلة جديدة تضمن حالة من الاستقرار الامني والسياسي.

وقال الجبوري خلال ترأسه اجتماعا امنيا عقدته لجنة الامن والدفاع النيابية بحضور وزيري الدفاع والداخلية، بحسب بيان لمكتبه تلقى موقعنا نسخة منه، إن “الارهاب لديه من الوسائل التي يحاول من خلالها ان يباغت فيها المجتمع العراقي لخلق حالة من الارباك لتعكير اجواء الانتصارات التي تعيشها البلاد”، مؤكدا ضرورة “الحفاظ على الانتصارات التي حققتها القوات الامنية بكل صنوفها بعد ان قدمت التضحيات الكبيرة من اجل الحفاظ على امن ووحدة العراق”.

واوضح أن “الخروقات الاخيرة يجب ان لا تؤثر على المنجز الامني الذي تحقق في بغداد وباقي المحافظات”، داعيا في الوقت ذاته القوات الامنية الى “مزيد من الحيطة والحذر خلال المرحلة المقبلة وتفويت الفرصة على الارهاب الذي يحاول النيل من حالة الاستقرار التي يعيشها البلاد”.

واشار الجبوري الى ان “الشروع بمرحلة جديدة تضمن حالة من الاستقرار الامني والسياسي والاجتماعي خصوصا في ظل رفض المجتمع للاصطفافات الطائفية التي هي بعيدة عن ثقافته”، لافتا الى ان “عملية الانتخابات المقبلة تتطلب ايجاد حالة من الامن اللازم والضروري لها باعتبار اننا مقبلين على نوع من التحدي الذي سنكون قادرين على تخطية بمساعدة ومعونة الجميع