مفوضية الانتخابات ترفض طلبا للمالكي بإلغاء تسجيل الدعوة ضمن دولة القانون


أكد عباس الموسوي، المستشار الإعلامي لرئيس الوزراء السابق نوري المالكي، أن قيام الأخير بتسجيل حزب “الدعوة” ضمن ائتلافه لم يأت بناءً على قضية خلافية.

وأوضح أن مفوضية الانتخابات رفضت طلب إلغاء تسجيل “الدعوة” ضمن “ائتلاف دولة القانون”.

وأضاف الموسوي خلال مقابلة متلفزة، أن “ما يحدث داخل حزب الدعوة هو خلاف في الرؤى وليس في الأيديولوجيا”.

واشار إلى أن النزاع بين المالكي والعبادي على رئاسة الوزراء عام 2014 أثّر على العلاقة بين الرجلين.

ولفت إلى أن هذا الخلاف أدى إلى ظهور جمهور للمالكي، وآخر مقتنع بالعبادي.

من جانبه حذّر عضو البرلمان عن “ائتلاف دولة القانون” هشام السهيل، من الخلاف داخل “حزب الدعوة” بشأن التحالفات الانتخابية.

وأكد في بيان أن الوضع داخل الحزب متأزم جداً، والأمور غير واضحة حتى الآن.