خبير قانوني: انشاء هيئة بين العراق وروسيا وإيران وسوريا لا يحتاج البرلمان


سومر نيوز: بغداد
قال الخبير القانوني طارق حرب، اليوم الاثنين، إن انشاء هيئة تنسيقية او لجنة تتولى تنسيق الشؤون الامنية والعسكرية بين العراق وروسيا وايران وسوريا لغرض دعم الحرب ضد داعش واتخاذ العراق كمقر لهذه الهيئة لا يحتاج الى موافقة البرلمان او حتى العرض عليه.

وأكد حرب في بيان ورد لـ(سومر نيوز) أن “هذه الامور من القضايا التي تدخل في اختصاص القائد العام للقوات المسلحة الواردة في المادة (78) من الدستور طالما انها مسائل تتعلق بالقوات المسلحة اولا وان البروتوكول او مذكرة التفاهم التي نظمت هذه الامور بين هذه الدول لا تعتبر معاهدة او اتفاقية”.

وذكرت تقارير إخبارية، أول أمس السبت، أن روسيا وسوريا والعراق وإيران قررت إنشاء مركز معلوماتي في بغداد يضم ممثلي هيئات أركان جيوش الدول الأربع.

وأشار حرب الى أن “هذه المذكرات لا تعقد بين دول لكي تاخذ شكل المعاهدة او الاتفاقية لا سيما وان عمل هذه الهيئة التنسيقية يتعلق بالجوانب العسكرية والامنية فقط، وتمثل في هذه الهيئة بضباط من الدول الاربعة وليس تمثيلاً وزارياً يكون بالوزراء”.

وتابع أن “ما يتعلق بهذه الهيئة او اللجنة لا يرقى الى مستوى التعاون بين القوات المسلحة العراقية والدولة العراقية وبين دول التحالف الدولي وخاصة الولايات المتحدة الامريكية حيث لم يتم عرض ما تم التوافق عليه بين امريكا والعراق ودول التحالف الدولي على البرلمان العراقي او تم الطلب من البرلمان الموافقة على ذلك”.

وأكدت قيادة العمليات المشتركة، أمس الاحد، أن العراق شكل خلال الاشهر الماضية عدة لجان للتعاون في المجالين الامني والاستخباري مع دول اعربت عن استعدادها للتعاون مع العراق في محاربة الارهاب وتخشى من تمدد عصابات داعش.