“هايدة العامري” ابتزاز تعمل باجندة ماسونية لصاحبها (وسام سلمان جبر الكعبي)


كثر الحديث عن من يكتب باسم ( هايدة العامري ) تارة يقولون اسمه وسام الربيعي واخرى يقولون احمد نبيل وتارة اخرى يتهم ابراهيم الصميدعي واخرى يتهم كتاب وصحفيون اخرون اما الحقيقة الخافية فنكشفها في هذا المنشور …..

هايدة العامري اسم وهمي يقف خلفه شخص اسمه وسام سلمان جبر الكعبي يعمل باجندات خاصة وينقل مايمليه عليه الاخرون انتمى الى احدى المنظمات الماسونية وسام او ابو مريم وهذه كنيته منبوذ من ابناء عمومته ولديه مشاكل كبيرة معهم كونهم عائلة معروفة الا ان وسام كان شاذا عن هذه العائلة وعمل لنفسه اسما وهميا يساعده في الكتابة ثلاثة اشخاص مغمورين الهدف الرئيسي من كتاباته امرين الاول تنفيذ اجندة اسرائيلية اذ ان وسام الكعبي او هايدة العامري كما يسمي نفسه يرتبط بمنظمة ماسونية تعطيه بعض المعلومات فيقوم بنقلها لبعض الكتاب ومن ثم ينشرها باسمه هايدة العامري اما الهدف الثاني من كتاباته فهو الابتزاز والحصول على فتافيت من الدولارات من هذا وذاك لا اكثر ولا اقل يقوم بارسال المقالات الى بعض المواقع ويتفق معها على اقتسام المبالغ التي سيحصل عليها ومن ثم ينكل بها يغري به اصحاب تلك المواقع بمبالغ كبيرة الا انه سرعان مايتوارى عن الانظار عندما يقبض مبلغا صغيرا من هذا او هذا ننصح وسام سلمان جبر الكعبي بالابتعاد عن هذا اللعب والابتزاز الذي يقوم به وان يترك كذلك مايحمله من الاجندة الاسرائيلية التي يسير عليها كون طريق الخيانة والعمالة لايؤدي الا الى حبل المشنقة وان الفتافيت التي يرميها له هذا وذلك وتلك المنظمة الماسونية لن تنفع يوم يكون الحساب لانريد ان نتطرق الى وضعه العائلي التفصيلي ولا الى شقيقه عصام ضابط المخابرات ولا الى مشاكله العائلية الخاصة مع ابناء عمه اخوة زوجته كونها قضايا وامور شخصية ولكننا نوهنا عن بعض الاسماء ليعرف وسام الربيعي او ابو مريم او وسام الكعبي الاصح اننا نعرف كل ماضيه وحاضره ومحل سكنه

ان مايقوم به لعب بالنار وعليه ان يترك هذه الافلام التي يكتبها من وحي ونسج خياله الواسع عليه ان يعرف قدر حجمه وانه مكشوف من قبل الجميع ماهو الا عميل وخائن للوطن يعمل ضمن منظمة ماسونية والدليل رحلاته المكوكية الى لبنان كل اسبوع تقريبا واللقاءات التي يجريها هناك مع من واين يسهر واين يقيم جميعه موثق لدينا بالصور نقول اخيرا لك ياوسام اخرس فلن تجني من لعبك هذا درهما واحدا بعد اليوم لاننا اكتشفنا بانك عميل وخائن للعراق