محافظ كربلاء يقاضي صحفياً بمليار دينار بسبب منشور في فيسبوك


كشف المرصد العراقي للحريات الصحفية، الاثنين، عن رفع دعوى قضائية من قبل محافظ كربلاء، عقيل الطريحي، يطالب فيها بتعويض بمبلغ قيمته مليار دينار، من صحفي في المحافظة، بحجة الإساءة له على منشور في فيسبوك، فيما دعا المرصد إلى الكف عن ملاحقة الصحفيين بدعاوى قضائية وترهيبهم.

وطالب المرصد في بيان السلطات التشريعية والتنفيذية في محافظة كربلاء بـ”الكف عن ملاحقة الصحفيين وترهيبهم بدعاوي قضائية، أو ملاحقتهم قانونيا والتلويح بتهديدات ووعيد غير مبررة إطلاقا”.

ودعا المرصد رئيس مجلس محافظة كربلاء الى “سحب شكواه التي رفعها أمام محكمة في محافظة كربلاء ضد الصحفي طارق الكناني، على خلفية نشر الأخير منشوراً على فيسبوك، يقول رئيس المجلس في شكواه، إنه تضمن إساءات”.

وأشار المرصد إلى أن رئيس تحرير صحيفة “الحقيقة في العراق” وهاب رزاق الهنداوي، أخبرنا، إن مدير تحرير الصحيفة المقيم في كربلاء الزميل طارق الكناني، أستدعي الى المحكمة بدعوى من رئيس المجلس مطالبا إياه بمبلغ مقداره مليار دينار عراقي حيث يدعي إن الكناني نشر تعليقا على فيسبوك بتاريخ 17 شباط 2017، تضمن إساءات له وعبارات غير لائقة بزعمه، ويطالب باستدعاء الزميل الكناني الى المحكمة، وتحميله الغرامة المالية، وكذلك مصاريف الدعوى وأجور المحاماة”.

يذكر إن هذه هي الدعوى القضائية الثانية التي ترفع ضد صحفي في كربلاء في غضون فترة زمنية بسيطة حيث واجه الزميل جمال الدين الشهرستاني، دعوى مماثلة وللأسباب ذاتها في محاولة على مايبدو لوقف الصحفيين والمثقفين عن ممارسة دورهم النقدي، ومحاسبة المسؤولين.

وكانت تظاهرات قد خرجت في كربلاء الأسبوع الماضي للتنديد بما يتعرض له الصحفيون من تهديدات وملاحقات قانونية وتجاوزات وانتهاكات.