البارزاني: سأعلن استقلال كردستان اذا تولى المالكي رئاسة الحكومة


بغداد / سومر نيوز

هدد رئيس اقليم كردستان مسعود البارزاني باعلان استقلال اقليم كردستان في حال تولى نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي رئاسة الوزراء، وكشف عن مصارحته للمسؤولين في بغداد بـ”الفشل ببناء شراكة حقيقية فيما بينهم وأنه من الأفضل أن نكون جيرانًا طيبين”، فيما عد أن امكانية العودة إلى العراق السابق الموحد “صعب وصعب جدًا”.

وقال البارزاني إن “ما تحقق في معركة الموصل حتى الآن يشكل ضربة قاصمة لتنظيم داعش”، مبينا ان “خسائر البيشمركة منذ بدء القتال ضد داعش بلغت 1668 قتيلا و9725 جريحًا، في حين كانت خسائر التنظيم 15 ألف قتيل”.

واضاف البارزاني، أن “الإطاحة بهوشيار زيباري من حقيبة وزارة المالية، التي كان يتولاها، كانت موجهة ضد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي وعملية الموصل، لإسقاط الأول وإفشال الثانية”، مشددا أنه “سيعلن استقلال كردستان في حال تولى نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي رئاسة الوزراء وليكن ما يكون ومن دون الرجوع إلى أحد”.

واكد البارزاني، أن “القبول بالبقاء في عراق يحكمه المالكي غير ممكن”، مشيرا الى أن “لمسؤولي الإقليم علاقة جيدة بفريق الرئيس الأميركي الجديد دونالد ترمب”.

وتوقع البارزاني، أن “تستمر أميركا في موقعها الداعم للكرد”، مؤكدا أنه “لا يرى نفوذًا أميركيًا في العراق، حيث تحتل إيران النفوذ الاكبر في بغداد”.