رئيس هيئة الاعلام والاتصالات يعيين مجموعة من اقارب السياسيين لضمان بقاءه في منصبه……وابعاد شبح الاستجواب عنه …!


رئيس هيئة الاعلام والاتصالات يعيين مجموعة من اقارب السياسيين لضمان بقاءه في منصبه……وابعاد شبح الاستجواب عنه …!

مدير قانونية هيئة الاعلام والاتصالات يجري تحركات على برلمانيين لتأجيل استجواب رئيسه….وحنان الفتلاوي تتوعد باسقاط واقالة صفاء ربيع رئيس الهيئة تحت قبة البرلمان …!

قيادات في حزب الدعوة يضغطون على الفتلاوي لتقليل الضغط عن مدلل حزب الدعوة صفاء الدين ربيع…..!

سومر نيوز // خاص

كشفت مصادر مطلعة من داخل هيئة الاعلام والاتصالات قيام مديرها التنفيذي صفاء الدين ربيع بإصدار اوامر ادارية وتنسيب لموظفين من اقارب سياسيين بارزين لضمان دعمهم وسط محاولات لإستجوابه تحت قبة البرلمان بسبب ملفات فساد بعضها معروضة امام هيئة النزاهة وافادت المصادر ان من بين الموظفين الجدد ضابط مخابرات سابق تم ابعاده من جهاز المخابرات الحالي لأسباب مجهولة. ربيع رئيس هيئة الاعلام والاتصالات يحاول كسب ود عدد من السياسيين بهذه التعيينات مقابل دعمه امام رئيس الوزراء السيد حيدر العبادي الذي بات يفكر جديا بإقالته وتحويل ملفاته للقضاء بعد وصول معلومات ووثائق مؤكدة تخص فساده وتلقيه رشاوى وعمولات خاصة من شركات الهاتف النقال المديونة بملايين الدولارات الى الدولة العراقية عمل ولايزال يعمل صفاء ربيع على عرقلة وتاخير وتذويب عمليات تسديدها للدولة في وقت يعيش فيه العراق حالة من التقشف الكبير…..

المصادر اكدت ان عملية اقالة ربيع من قبل رئيس الوزراء العبادي او استجوابه تحت قبة البرلمان ومن ثم اقالته اصبحت قاب قوسين او ادنى مدير قانونية هيئة الاعلام والاتصالات يجري تحركات على برلمانيين لتأجيل استجواب رئيسه….!

وافادت مصادر اخرى من داخل هيئة الاعلام والاتصالات ان مدير قانونيتها ياسر جار الله الدليمي يواصل مساعيه مع مقربين من رئاسة البرلمان لايقاف استجواب رئيس الهيئة صفاء الدين ربيع بالتنسيق مع رجل اعمال لبناني مالك لاحدى شركات النقال ويعتبر الدليمي حلقة الوصل بينه وبين ربيع في مختلف القضايا ياسر الدليمي يرتبط برجل الاعمال اللبناني بعلاقات منذ عدة سنوات اثناء عمله كمحقق في نزاهة الدفاع

واضافت المصادر ان المدير القانوني يدعي بين موظفي هيئة الاعلام والاتصالات صلته برئيس البرلمان العراقي الدكتور سليم الجبوري وانه يمثله في هيئة الاعلام والاتصالات قريبا جدا اسرار هذه العلاقات…ننشرها امام الرأي العام

من جانبها اكدت حنان الفتلاوي ان الوثائق التي تحت يدها كفيلة باسقاط واقالة صفاء الدين ربيع رئيس هيئة الاعلام والاتصالات تحت قبلة البرلمان بل ذهبت الى ابعد من ذلك حين اشارت الى ان تلك الوثائق كفيلة بوقوف رئيس الهيئة في قفص القضاء والمحاكمة. قيادات بارزة ومؤثرة في حزب الدعوة تحاول الضغط على الفتلاوي للعدول او تاخير الاستجواب وتخفيف الضغط الاعلامي الكبير الذي تقوده مؤسسات اعلامية كبيرة دخل ربيع في خصومة معها بسبب سياساته الهوجاء ضدها نشرت العديد من الوثائق والمعلومات التي تدين ربيع واظهرت العمولات والرشاوى والصفقات التي يقوم بها رئيس هيئة الاعلام والاتصالات مع شركات الهاتف النقال وتاخير وتذويب موضوع مديونة تلك الشركات وخاصة زين العراق واسيا سيل وكورك التي تبلغ مديوناتها لصالح الدولة العراقية عدد من مليارات الدولارات لكن صفاء ربيع يقوم بتاخير وطمطمة ملف الديون المذكور مقابل رشاوى وعمولات يتسلمها ربيع ويتقاسمها مع طارق نجم عبدالله ووليد الحلي (( قياديين بارزين في حزب الدعوة ))….!