ملفات خاصة

المنتوج المحلي لايفي 10 % من احتياجات السوق……!! لا يخفي عليكم حجم المعاناة والمشاكل التي تواجه التجار العراقيين الذين صمدوا بوجه اصعب التحديات منذ زمن النظام السابق الى يومنا هذا .. ويبذل عددا من التجار الجهود الحثيثه من اجل توفير البضائع واستيرادها من المناشئ العالمية وبارخص الاسعار ،كما يساهم هؤلاء التجار كقطاع خاص بالعمل على

السجون العراقية تجبر المعتقلين على دفع تكاليف احتجازهم (فرانس برس) #خصخصة سجون العراقشعور الفرح الذي انتاب الحاج علوان كريم الشيخلي إثر تلقيه اتصالاً هاتفيّاً من ولده السجين في معتقل في العاصمة العراقية بغداد، لم يدم طويلاً رغم مرور أكثر من سنة على انقطاع أخباره، والسبب أن السجين طالب أباه، متوسلاً، أن يدفع مبلغ ألف دولار

يقال في فن الادارة الناجحة، ان مبدأ التقيد والتحجر والتطبيق الحرفي للقوانين، قد يتسبب في الاخفاق اكثر ما يوصل للنتائج المرجوة والمتوخاة، ولذا فأن الادارة الناجحة هي تلك التي تملك قدراً كبيراً من المرونة والقدرة على توظيف المقدرات والامكانات المتاحة، والبناء فوق الشواخص الناجحة، ومراكمة المنجز، وهذا بالتأكيد هو سر نجاح وتفوق الكثير من المؤسسات

منزلان فارهان في أربيل، وثالث في المنطقة الخضراء وسط بغداد، ورصيد لا يعلمه إلا الراسخون في “الخمط”، إضافة الى مسؤوليته عن تهريب ملفات “خاصة” من الوزارة الى جهات خارجية وسياسية لاهداف كثيرة، وملفات أخرى، هذا ما برع فيه امين عام وزارة الدفاع.اذ تمكن أمين عام وزارة الدفاع الفريق الركن (محمد جواد كاظم) خلال عام وبضعة

السيد رئيس الوزراء السيد وزير الدفاع محمد جواد…..امين عام وزارة الدفاع يملك ثلاثة فلل في إيطاليا ويملك كذلك دار في المنطقة الخضراء تم بناءه بمبلغ قدره مليونين دولار وعرضه للإيجار ب٥٠٠ الف دولار….!! استلم رشاوى كثيرة ومبالغ خيالية تخص عقود التجهيز والتسليح وعقود القوة البحرية والتسليححتى أصبحت ثروته تقدر اكثر من ٣٠٠ مليون دولار…..!! علماً

اقل من عام على تشكيل الحكومة الحالية، ومع ما تعانيه من صعوبات ومخاطر، وتعثر مقصود، وعصي توضع في دواليبها للأسف، الا ان هناك من يؤشر عملاً نوعياً في بعض وزاراتها التي اسندت لخبرات وكفاءات وطنية ذات ثقل محلي واقليمي ودولي، كوزراء الصحة الدكتور علاء العلوان، احد اهم الكفاءات والادارات الطبية في المنطقة العربية، والخبير النفطي

ثامر الغضبان .. يرتكب اكبر خطأ بمنحه الصلاحيات الادارية والمالية المطلقة لمعاون مفتش عام وزارة النفط الطائفي جمال عبد اللطيف الجشعمي والد المجاهد في جيش عمر سابقا المدعو (( مصطفى الجشعمي )) الذي كان يقوم بعمليات خطف طائفية ويترك جثثهم ملقاة في شوارع وازقة منطقة الصليخ وشارع (( 600 )) ..!! ان ما قمت به

خالص تعازينا للبعثة الدبلوماسية التركية في أربيل، وكلنا ثقة ان لاتؤثر هكذا جرائم ارهابية على عمق العلاقات بين العراق وتركيا.

في هذه النافذة الاعلامية، وفي جميع نوافذنا ومؤسساتنا الإعلامية، كانت لنا صولات وجولات متكررة ضد الفساد ومؤسساته الرهيبة، ومن هنا كان صوتنا الاعلى في فضح ماڤيات الفساد على اختلاف انواعها ومسمياتها، ولم نألُ جهدًا في نشر اي تصريح او حقيقة نحصل عليها، اسهامًا منا في تنوير الرأي العام، وكذلك مساهمة في زيادة الدور الرقابي الذي

مع حجم الحديث الهائل عن الفساد والسرقات في العراق، الا ان هذا هو الجزء الظاهر من جبل غاطس، لا يعرف حجمه الا المفسدون انفسهم والراسخون في دولته العميقة، فهذا الفساد الذي التهم مليارات الدولارات التي تسد عين الشمس، لا يزال غير مكشوف للرأي العام، ولم تزل اجزاؤه الحقيقية بعيدة عن معاول الكشف والتنقيب، ففي كل